التخطي إلى المحتوى
السيناريوهات المحتملة لمخالفات قانون البناء بعد انتهاء مدة التصالح

انتشرت خلال الأيام الماضية شائعة تفيد أن مجلس الوزراء سوف يقوم بمد فترة العمل بقانون التصالح على مخالفات البناء، وهو ما نفاه المركز الإعلامي لمجلس الوزراء حيث اكد انه ليس هناك أي نية لمد فترة قبول التصالح مع المواطنين في مخالفات البناء، كما أشار المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إلى أن مدة التصالح ستنتهى بانتهاء شهر سبتمبر الحالي، وان على من ينشر الأخبار التزام الدقة قبل القيام بنشر أي أخبار .

مجلس الوزراء لا توجد فرص أخرى للتصالح

وأضاف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أن على المواطنين سرعة التصالح قبل انتهاء المدة المحددة لذلك، في إشارة إلى أن القانون يعد فرصة للمخالفين لتقنين الأوضاع ، وانه لن يتم قبول إي محاولات للتصالح بعد انتهاء شهر سبتمبر، وانه سيتم إنشاء وحدات رقابية خاصة بالبحث عن المخالفين بعد تلك الفترة .

ما المتوقع حدوثه بعد انتهاء مدة السماح في قانون تصالح مخالفات البناء ؟

لا زال مصير مخالفات البناء بعد انتهاء شهر سبتمبر غامض لم يتم التصريح عنه، ولكن توقع النائب إسماعيل نصر الدين، عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب، أن السيناريوهات المحتملة لن تكون في صالح المواطن إذ أن من المتوقع إزالة إي مخالفات في البناء لم يتم التصالح عليها، وفى حالة إن  كانت المخالفة بناء تم توصيل المرافق له فانه سيتم قطع المرافق عنه تدريجيا، ومن السيناريوهات أيضا قيام الحكومة بمصادرة العقارات المخالفة للقانون والتي لم يتم التصالح عليها

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *