التخطي إلى المحتوى
شاب نزل إلى بحر بلطيم ولم يعد وأجهزة الإنقاذ تواصل البحث عليه منذ الجمعة الماضية
الشاب الغريق

واصلت الضفادع البشرية، عملية البحث عن شاب نزل إلى البحر ولم يعد، في كفر الشيخ منذ الجمعة الماضية ،لليوم الرابع على التوالي، وهو اسمه نور سعد إبراهيم كلش، طالب بكلية هندسة جامعة كفر الشيخ، بالفرقة الرابعة، والذي غرق بالبحر حيث كان ذاهبًا مع زملائه للبحر، ولقى مصرعة ولم تعثر أجهزة الإنقاذ على جثته، حتى الآن.

رئيس مصيف بلطيم السابق يتطوع للبحث عن الجثة

ظهر رئيس مصيف بلطيم السابق، في البحث عن جثة الشاب التي لم يتم العثور على الجثة حتى الآن، وقد تطوع رئيس مصيف بلطيم للبحث عن الجثة، بسبب خبرته السابقة في هذه الأمور، وكشف رئيس مصيف بلطيم الحالي ،أنه تم توفير وحدة سكنية لأسرة الشاب نور، الطالب الغريق، إلى حين العثور على الجثة، مشيرًا أنه كان برفقة صديقه، وحيث المرور على الشوطئ، تبين أن هناك شخص يستغيث، وحين إفاقته أكد أن هناك شخص آخر، وأن المياه قد جرفته.

حالات غرق كثيرة بمصيف بلطيم فى كفر الشيخ

ويذكر أن هناك العديد من حالات الغرق الكثيرة، التي وقعت ببحر بلطيم في كفر الشيخ، حيث لقى شاب عمره 18 عام في مصيف بلطيم قبل ذلك غرقًا أثناء استحمامه، وذلك للتخفيف من حرارة الجو، وقد انتشل رئيس نقطة مصيف بلطيم في كفر الشيخ اليوم الاثنين، جثة شاب غرق ببحر بلطيم، حيث ورد بلاغ النقيب ياسر الشربيني، رئيس نقطة مصيف بلطيم، تفيد بغرق أحمد م.ف 18 سنة، أثناء استحمامه في مصيف بلطيم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *