التخطي إلى المحتوى
الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة,مقاطعة سياسية!
الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة

الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة الجارية,هو قرار خرجت به الصحافة الإسبانية المختصة حيث قرر الاتحاد الإسباني لكرة القدم تأجيل مباراة برشلونة وريال مدريد لحساب الجولة العاشرة من الليغا الإسبانية وجاء هذا القرار بعد مد وجزر بين إدارتي الناديين الكبيرين وكذا اتحاد الكرة من أجل الخروج بقرار نهائي يحسم ملابسات هذه الموقعة الكروية التي ينتظرها عشاق الفريقين داخل الأراضي الإسبانية وخارجها لما يحمله اسم الفريقين من ثقل كروي على مدار تاريخ الكرة المستديرة.

أحداث سياسية وراء هذا التأجيل

عرفت مقاطعة كتالونيا التابعة لمدينة برشلونة مؤخرا أحداثا سياسية والتي ليست بالجديدة على هذه المنطقة التي تقع أقصى وسط شرق مملكة إسبانيا حيث شهدت مشادات كبيرة بين سكان المنطقة الذين طالبوا بالانفصال السياسي عن المملكة,بعد أن قبضت الجهات الأمنية على تسعة رجال من السياسيين الذين صوتوا لانفصال الإقليم كليا ويجري هذا كله بالشوارع المحاذية لملعب الكامب نو الخاص بنادي برشلونة حيث أسفر عن توقيف شرطة مكافحة الشغب لنحو 30 شخصا واصابات بالجملة مست حوالي 300 متظاهر.

الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة
الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة

قرار الاتحاد الإسباني بشان الكلاسيكو

أعطى الاتحاد الإسباني لكرة القدم اشارة واضحة الى ادارتي كل من فريق برشلونة وريال مدريد لتحديد موعد لاقامة هذا اللقاء حيث أن الاتحاد يصر على اجراء المباراة على ملعب سانتياغو برنابيو الا أن ادارة النادي الكتالوني لا تزال مؤمنة بقرار لعب أطوار المباراة على ملعبها الكامب نو وفي تصريح مثير ادلى به مدرب نادي برشلونة أرنستو فالفيردي للصحافة المحلية قائلا:”نحن متمسكون بلعب المباراة على ملعبنا ولن نسمح بنقلها لملعب الفريق الخصم أو حتى المحايد حتى لو كلفنا هذا الكثير”في تصريح أبرز فيه المدرب مدى جديته في تحضير تشكيلة فريقه وعزمه على الارتقاء لصدارة الترتيب من خلال فوزه بالمباراة على ملعبه.

الكلاسيكو الإسباني يتأجل حتى أواخر السنة

سيبرمج لقاء الغريمين برشلونة وريال مدريد بداية شهر ديسمبر كانون الأول حيث ستجتمع إدارة الفريقين العريقين في مقر الاتحاد الكرة الإسباني الأسبوع المقبل من أجل وضع اللمسات الأخيرة لبرمجة هذا اللقاء والذي سيكون ضغطا كبيرا على تشكيلة الفريقين وكذا رزنامة الفريقين في هذه الفترة من الدوري الإسباني بما أن مسابقة كاس الملك على وشك الانطلاق بداية شهر نوفمبر تشرين الثاني بالإضافة إلى مواجهات دوري الأبطال وكذا بطولة الليغا مما سيجعل الحسابات معقدة أمام الأطراف الثلاث.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: