التخطي إلى المحتوى
حقيقة إصابة ترامب Trump بكورونا ولماذا يهرب من الحجر الصحي
بادرة أمل لجلاء الغمة مصل لفيروس كورونا اكتشاف أمريكي

هل أصيب ترامب Trump حقًا بفيروس كورونا أم أنها شائعات فقط؛ هيا بنا نتعرف تفاصيل الموضوع وحقيقة أن ترامب مصاب فعلاً أم لا، حيث كشف طبيب البيت الأبيض عن أن الرئيس الأميركي ترامب؛ كان مخالطًا لشخص للمرة الثانية ثبتت بالفعل إصابته بمرض فيروس “كورونا” المستجد – كوفيد 19، وهذا على حسب ما ورد عن وكالة “رويترز” العالمية.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب – Trump خالط مصابين بفيروس كورونا

يكابر الرئيس الأمريكي ترامب، عن كونه لديه عدوى بفيروس كورونا ويرفض اللجوء إلى الحجر الصحي، كما وضح طبيبه بذلك

هذا حيث شدّد طبيب البيت الأبيض شون كونلي؛ بأنه ليست من الضروري للسيد الرئيس ترامب؛ أن يجري فحص يكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد، فيما يلي تفاصيل مقابلات جرت بين ترامب وبين بعض الأشخاص التي ظهر عليها بعد ذلك أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد – كوفيد 19.

لقاءات ترامب الأخيرة التي تسببت في إصابته بفيروس كورونا

  • التقى ترامب في الأسبوع الماضي، مع معالي وزير الاتصالات البرازيلي مستر/ فابيو واجنجارتن؛
  • بعد هذا اللقاء وعلى فور عودته إلى بلاده قد أعلنت سلطات البلاد – البرازيل، عن ظهور إصابته بكورونا
  • وصرحت السلطات البرازيلية ضمن بيان صدر لها؛
  • أنها قامت بإبلاغ السلطات الأميركية بمدى إصابة معالي الوزير البرازيلي
  • كي تقوم السلطات الأمريكية باتخاذ كافة الإجراءات الوقائية الاحترازية المتبعة في ذلك الأمر

اجتماع ترامب Trump ووزير الاتصالات البرازيلي لم يقتصر عليهما بل حضره أشخاص مصابين أُخر

أوضح الطبيب للبيت الأبيض كونلي عبد هذا التصريح للسلطات البرازيلية عن أن؛

كان حاضرًا لهذا الاجتماع شخصاً آخر تواجد مع ترامب والوزير البرازيلي؛ بحيث تأكد أمر إصابته بكورونا هو الآخر

فقد ظهرت على هذا الشخص كل الأعراض الخاصة بالإصابة بكورونا من بعد مرور الـ 3 أيام على الاجتماع

واستطرد الطبيب كولن من أن لقاء ترامب وهذا الشخص يظل قليل الخطورة بشأن إصابة ترامب، مما لا يستدعي معه إخضاع ترامب إلى الحجر الصحي.

تصريحات ترامب عن إصابته ومدى صحتها

تحدث الرئيس الأميركي – ترامب عن أنه يوجد في البيت الأبيض طبيب، بل عدد من الأطباء الكثيرين، وقال أنه طرح عليهم السؤال ذاته:

هل يجب عليه اللجوء إلى الحجر الصحي وهل هو مصاب أم لا؟

جاءت الإجابة من ليهم جميعًا؛ (ليس لديك أي أعراض)

ضمن سياق متصل، بالحديث عن كورونا وأمريكا، فقد أعلن الرئيس الأمريكي؛ بيوم الأمس الجمعة عن عمل “حالة الطوارئ الوطنية” وهذا يأتي ضمن إطار التخوف من تفشي فيروس “كورونا” وانتشاره السريع بالبلاد؛ مما سوف يفتح المجال لتوفير مزيد من مساعدات اتحادية، ممكن أنتبلغ لحوالي 50 مليار دولار على حد تعبيره، مخصصة لجهود احتواء ذلك المرض.

انتظرونا في جديد الأخبار بسبب تفشي كورونا ذلك الوباء العالمي الحالي، الوحش الفتاك يلتهم حول العالم كله أعداد تظل في تزايد مستمر، اللهم احمي كوكبنا من كل بلاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *